مرحبا بكم على موقعنا | أتمنى أن يعجبكم محتواه | فقط ادعمونا بالانضمام الى الموقع | لتحفيزنا على تقديم المزيد. ×

كوري بيوتي Goree

تعلن جامعة الصروح المقترحة في محافظة الأنبار عن حاجتها الى الوظائف التالية


تعلن جامعة الصروح المقترحة في محافظة الأنبار عن حاجتها الى الوظائف التالية : :
- كلية الهندسة:
أ- قسم الهندسة المدنية والبيئية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 3، ماجستير عدد 11).
ب- قسم الهندسه الكهربائية ( دكتوراه عدد 1).
ت- قسم هندسة الاتصالات والحاسبات ( 0 ).
- كلية الوسائط المتعددة وتكنلوجيا المعلومات:
أ- قسم الجرافيك وتكنلوجيا الوسائط المتعددة ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 22).
ب- قسم تكنلوجيا المعلومات ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 2).
ت- قسم أمن المعلوماتية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 2).
- كلية الادارة
أ- قسم المحاسبة ( دكتوراه عدد 22).
ب- قسم العلوم المالية والمصرفية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 2).
ت- قسم نظم المعلومات الادارية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 2).
ث- قسم الادارة والتسويق ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 4، ماجستير عدد 2).
- كلية القانون والسياسة
أ- قسم القانون ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 44).
ب- قسم العلوم السياسية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 3، ماجستير عدد 2).
ت- قسم العلاقات الدولية ( استاذ مساعد عدد 1، دكتوراه عدد 3، ماجستير عدد 2).
المستمسكات المطلوبة:
١- المستمسكات الشخصية الأربعة او البطاقة الشخصية ( نسخة ملونة)
٢- الشهادات الجامعية الحاصل عليها ( الماجستير او الدكتوراه)
٣- الامر الجامعي للترقية العلمية
٤- الامر الجامعي بالإحالة على التقاعد بالنسبة للمتقاعدين
٥- البحوث العلمية والكتب المنشورة
٦- البريد الالكتروني
٧٧- رقم الهاتف
يرجى ارسال المستمسكات اعلاه على البريد الالكتروني الخاص بالجامعة على شكل ملف (PDF File)
البريد الالكتروني : sorouh.uni@gmail.com
المكان : الانبار في المنطقة الواقعة بين ابي غريب والفلوجة على الخط الدولي
المصدر : https://www.facebook.com/SorouhUniversity/


تعلن جامعة الصروح المقترحة في محافظة الأنبار عن حاجتها الى الوظائف التالية تعلن جامعة الصروح المقترحة في محافظة الأنبار عن حاجتها الى الوظائف التالية Reviewed by HamaDa Al-iraqi on 5:43 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.