مرحبا بكم على موقعنا | أتمنى أن يعجبكم محتواه | فقط ادعمونا بالانضمام الى الموقع | لتحفيزنا على تقديم المزيد. ×

رئاسة الوزراء الاصلاحات مستمرة ولا تراجع عن اقالة نواب رئيسي الوزراء والجمهورية



"إعلانات"
"------------------------------------------------"

{بغداد:الفرات نيوز} أكد مصدر في رئاسة الوزراء اليوم أن الاصلاحات مستمرة ولا تراجع عن اقالة نواب رئيسي الوزراء والجمهورية .
وقال المصدر ان"نواب رئيسي الوزراء ونواب رئيس الجمهورية قد تمت اقالتهم وايقاف رواتبهم منذ شهر اب الماضي وسحبت منهم المكاتب الرسمية ولا يمارسون اية صفة حكومية في الدولة العراقية منذ اقالتهم ولحد الان ولا تراجع عن ذلك، واي ادعاء خلاف ذلك هو مجانب للواقع ". 
واوضح المصدر انه "تم فعلا تخفيض رواتب كل الرئاسات الثلاث منذ اصدار قرار التخفيض قبل شهرين وسحبت الاف الحمايات منهم وتم توفير مبالغ طائلة للدولة العراقية جراء ذلك" . 
واكد المصدر ان" الاصلاحات مستمرة لا رجوع عنها وان لا محاولات سحب التفويض ولا عراقيل الفاسدين يمكنها ايقاف مسيرة الاصلاح".
وكانت المرجعية الدينية العليا قد أكدت على لسان ممثلها في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة الجمعة اليوم أن" تحقيق العملية الاصلاحية التي هي ضرورية مرتبط بما تتخذه السلطات الثلاث التشريعية والتنفيذية والقضائية من إجراءات حقيقية في هذا الصدد ولايكون ذلك ألا مع وجود إرادة جادة ورغبة صادقة للإصلاح والقضاء على الفساد والنهوض بالبلد كما أن انسيابية وفاعلية تلك الإجراءات منوطة بالتعاون والتنسيق والتفاهم المشترك بين السلطات الثلاث وعدم التقاطع المؤدي إلى عرقلة هذه العملية ".
واكدت انه " لا ينبغي ان يتخذ لزوم رعاية المسار الدستوري والقانوني وسيلة من قبل السلطة التشريعية آو غيرها للالتفاف على الخطوات الإصلاحية او التسويف والمماطلة للقيام بها واستغلالها لتراجع الضغط الشعبي في هذا الوقت".
يشار الى أن مجلس الوزراء قرر في وقت سابق المصادقة على خفض رواتب الرئاسات الثلاث ولوزراء ، والنواب ، والدرجات الخاصة ، والغاء مناصب نواب رئيس الوزراء والجمهورية في اطار اصلاحات الحكومية التي يقوم بها رئيس الوزراء حيدر العبادي

رئاسة الوزراء الاصلاحات مستمرة ولا تراجع عن اقالة نواب رئيسي الوزراء والجمهورية رئاسة الوزراء الاصلاحات مستمرة ولا تراجع عن اقالة نواب رئيسي الوزراء والجمهورية Reviewed by HamaDa Al-iraqi on 4:42 م Rating: 5

ليست هناك تعليقات:


يتم التشغيل بواسطة Blogger.